اعتقال الإعلاميين وآخرهم جنكين مراسل يكيتي ميديا ..

2016-01-04

برجاف|كدر أحمد
وما أن اقر المجلس التشريعي لمقاطعة الجزيرة قانون الإعلام الذي نص في مبادئه الأساسية حرية الإعلام و استقلاله وكذلك حرية التعبير والرأي، وكما يؤكد على أن القانون هو لوضع الضوابط القانونية للعمل الإعلامي بغية حمايته حتى ازدادت في الأشهر الأخيرة ظاهرة اعتقال الإعلاميين والنشطاء في المناطق الخاضعة للإدارة الذاتية .
و تعرض عدد من النشطاء والإعلاميين في مدينة عفرين للاعتقال وتلاها اعتقال أكثر من ثلاثة إعلاميين في منطقة الجزيرة واستمرارا لتلك الاعتقالات التي قام بها الأسايش في الإدارة الذاتية ما يُفهم بأن الغرض من هذا الاعتقال هو إسكات الأصوات المعاكسة لسياسة الكانتونات.
و قامت مجموعة ملثمة، قيل إنها من "الأسايش" اليوم باعتقال مراسل "يكتي ميديا " جنكين عليكو البالغ من العمر ٢٢ عاما وتم ضربه بآلات حادة أدت الى الإغماء عليه ونقله فيما بعد الى احد مشافي الدرباسية وتعرضه لرضوض وكسور .
وتطابقت رواية كل من غمكين عليكو وهو ابن عم جنكين وبهزاد عليكو ابن خال له ونقلا لنا على انه" تم اعتقال جنكين بحدود الساعة الرابعة عصرا عندما كان موجودا لدى احد أعمامه وهو الدكتور ماجد ".
و إن سيارة فان بيضاء اللون كان مكتوب عليها الأسايش قامت باعتقال جنكين بحجة انه مطلوب واقتادته الى جهة مجهولة
وكما إنهما رويا عن جنكين بأنه قامت الأسايش بتسليمه الى مجموعة كانوا يتكلمون اللغة العربية وقاموا بضربه بآلات حادة أدت الى إغماءه بين قريتي عطيشان وتل بوم، وتابعا" بعد ان استعاد جنكين وعيه استطاع الوصول الى المشفى في مدينة الدرباسية " وأضاف "جنكين تعرض الى كسر في اليدين إضافة الى بعض الجروحات لم يصدر من الأطباء أي تقرير حتى الآن".
وأصدر حزب يكيتي الكردي في سوريا بياناً أدان عملية الاعتقال وحمّل PYD مغبة ما قد يحصل لـ جنكين
فيما علق فؤاد عليكو في اتصال هاتفي مع "برجاف"، وقال " أن جنكين هو مراسل يكيتي ميديا في الدرباسية وقد كان ينقل المعلومة بمهنية وتوثيق"، وتابع "هذا ما جعله محل استهداف ممنهج من قبلهم أسوة ببقية الصحافيين والإعلاميين الكرد الذين لايتوانون عن كشف الحقيقة لان أكثر ما يخيفهم هو الإعلام الرصين والجريء".
الجدير بذكره انه لم يصدر أي بيان من الإدارة الذاتية حول اعتقال الإعلامي جنكين حتى الآن.