اللاجئون السوريون وحلم العودة

2016-05-06

عند التنقل بين بيوت السوريين الذين حصلوا عليها في البلاد الأوربية أو ممن يسكنون في مراكز الإيواء وينتظرون مصيرهم ، وفي مطلع الحديث عن سوريا يردد غالبيتهم عبارة "بدنا نرجع ع البلد أول ما تهدا الأوضاع" ، يرفضون البقاء في البلدان المتقدمة ، تلك البلدان التي يشكل فيها القانون السيد والحاكم ،فقط يريدون العودة .

 

في يوم الصحافة الكُرديّة: نحتاج إلى صحافة حقيقيّة..

مع بدء الثورة السورية في 2011 وهذا هو المهم لنا أخدت الصحافة الكوردية منحى جديداً نتج عنه ظهور عدد كبير من وسائل الإعلام بكافة الوسائل المرئية والمسموعة والالكترونية والمطبوعة كنقطة فاصلة في تاريخ الصحافة الكردية لكن رغم ذلك مازال الاعلام الكردي في مأزق لأن غالبيتها تتصف بتوجّه سياسي لحزب معيّن ولا يوجد اعلام يعمل بشكل حيادي كما عدم وجود اكاديميين ومختصين وأغلب من يعمل في الصحافة وينقل الحدث هم مواطنين صحفيين /نشطاء/

 

كيف فشّلت المعارضة بإقناع "الرأي العام"؟

أكده المؤتمر الصحافي للمنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات "رياض حجاب"، الذي تحدث على مدار نصف ساعة، حاولتُ، أن أعود خطوةً للوراء، واستمع من وجهةٍ محايدة، كسوري مطّلع على الواقع، فلم أتعاطف مع كلمة المنسق العام، برغم أنها من المفترض تمثل عذابات شعبٍ يلاقي الويل على يد نظام فتك في الجسد السوري، فكيف إذاً ستقنع الكلمة العالمين العربي والغربي!.

 

حوار يحاول أن يكون موضوعياً*

يزداد الوعي في الأوساط الثقافية، بفضل أحداث حصلت في العالم، كسقوط الاتحاد السوفييتي،احتلالا لعراق،أحداث 11 سبتمبر (البرج التجاري الأمريكي) وسائل التواصل والمواصلات

 

الكورد السوريين على أبواب الفيدرالية ..

أما المجلس فهو متحفظ على حقوق ومبادئ الكورد المشروعة ولكن كلاهما لم يوقعان على وثيقة مشتركة بخصوص الكورد ومطالبهم ويؤجلون ذلك إلى مرحلة ما بعد نجاح الثورة على الرغم من تمسك المعارضة بشعار "الجمهورية العربية السورية" الذي خرجوا به من اجتماع الدوحة ..

 

عقوبة الفيدراليّة

2016-03-11

يبدو أن صمت النظام إزاء حل الفدرالية ليست علامة رضا بالضرورة، لكنها حالة إنتظار للإستفادة مجددا من حماقات بعض الشخصيات التي تسير في صف المعارضة الأول، والتي مازالت تزاود كمؤشر جديد وأكيد على أنها تنتظر توريث الاستبداد، وتحلم بإعادة إنتاجه تحت شعارات وعناوين شتى منها رفض الفدرالية.

 

تاريخ المدينة.. نهاية الإنسان

بعد أقل من ستة أشهر أصبحت كوباني (عين العرب) الاسم الأشهر في كل العالم، والعنوان الأبرز في مقدمة نشرات الأخبار الرئيسة، وتلك مفارقة حقيقية! حيث أصبحت كوباني النقطة الفاصلة في تاريخ منطقة الشرق الأوسط ضمن حلقة الصراع الدائر بين الولايات المتحدة وحلفائها من جانب والإرهاب العالمي الذي تمثله داعش على الجانب الآخر وتاريخ الأكراد عبر قرون من التجاهل والمآسي من جانب ثالث.

 

الشفافية .. أيتها الكائن العجيب !!

الشفافية واحدة من طرق البناء المعرفي ، علينا تخيل أي قوة تحملها هاتان المتلازمتان ، بناء ومعرفي ، ولأنهما كذلك يجب اعتماد الشفافية كطابق أرضي لأي منزل مدني نرغب بتشييده . و أعلى درجات الخداع هو خداع الذات ، هنا لابد من عملية هدم جدية لمجمل المنزل الذي بنيناه وإعادة تأهيل المفاهيم لأن ذلك هو السبيل الوحيد لعدم سقوط السقف على رؤوسنا .

 

جنيف 3 الكرد مفاوضين بلا قضية

وأنا كأي مواطن كردي سوري يراودني الكثير من الاستفسارات ولدي الكثير من الأسئلة المتعلقة بشرعية تمثيل هؤلاء المفاوضين والتي تحتاج الاجابة وازالة الغموض عنها . لذا فانني سأوجه بعض الأسئلة التي تحتاج لأجوبة صريحة وواضحة لهم

 

ما الثورة المضادة وكيف تنتصر؟

إنّ التقسيم الاجتماعي بين ثورة وثورة مضادة يفقد جدواه حال الانتقال إلى مرحلة إدارة الثورة، وتصبح مقولة الثورة ذاتها مجرد رأسمال رمزي مطروح في سوق المزايدة السياسية ولعبة اقتسام الغنائم. هاهنا يتنزّل المعنى الثاني للثورة المضادة الذي يرتبط بنتائج اقتسام الغنائم. فاستعادة المجتمع نوعاً من الاستقرار بعد انفجار الثورة يحتمل ثلاثة افتراضات: إما أن تجهض الثورة أو أن تتغيّر الفئات المستفيدة من الغنائم من دون تغيير قواعد الاقتسام أو أن تتغيّر مع الثورة قواعد توزيع الغنائم في المجتمع.