محاكمة كولومبس

محاكمة كولومبس

Nov 22 2018

برجاف|سوسن الأبطح*
إزالة تمثال كريستوفر كولومبس، من حديقة «غراند بارك» في لونس أنجليس الأميركية، بعد 45 سنة من رفعه هناك، يأتي ضمن سلسلة هجومات متلاحقة في السنوات الأخيرة، داخل الولايات المتحدة وخارجها، على تماثيل فاتح أميركا، وملهم أجيالها، للتخلص منها. واللافت أن عضو مجلس المدينة ميتش أوفارال كما بعض المسؤولين يرون في هذه الخطوة الرمزية مجرد بداية على طريق الكشف عن الرواية الحقيقية الأليمة التي تنطوي على مجازر واستعباد وهيمنة، أكثر مما هي حكاية أمجاد يحتفى بها.
وإذا كان للسكان الأصليين دور الأسد في الدفع نحو إعادة محاكمة كولومبس، فإن الأمر لا يقتصر عليهم، فهناك مؤرخون وباحثون أميركيون وأوروبيون، يعتبرون أن الوقت قد حان للاعتراف بما جرى قبل أكثر من 500 سنة، مهما كان دموياً. واستبدال ما بات يسمى «يوم السكان الأصليين» بـ«يوم كولومبس» الذي يحتفى به في أكتوبر (تشرين الأول) من كل سنة، هو من المتغيرات المصحوبة بخلافات بين من يرون في تحطيم أساطير الماضي وصور كباره جريمة، ومن يعتبرون أن كشف الزيف، هو من المهام الموكلة بالأجيال الجديدة من أجل رؤية أصدق للتاريخ.
إضافة إلى تماثيل كولومبس التي هوت في ولايات أميركية عدة، أزيل واحد من العاصمة الفنزويلية كاراكاس، وآخر من بيونس آيرس، وتطالب برشلونة بتخليصها من تمثال كولومبس، أحد أشهر معالمها الذي يرتفع شاهقاً في نهاية جادة لارامبلاس الأنيقة، منذ القرن الثامن عشر. ويرى برلمان كاتالونيا أن سيرة البحار الإيطالي الذي أباد عشرات آلاف الهنود تمثل نموذجاً للغزو والسيطرة الذي انتهجته الحكومة الإسبانية ضدهم، لذا فهم يريدون إما تحطيمه أو ترحيله، وبإلغاء الاحتفال السنوي باكتشاف أميركا باعتباره احتفالاً بالغزو والاستبداد.
بين من يرى في قصة اكتشاف العالم الجديد حكاية إجرام، لا بل فاتحة سفك في تلك المنطقة من العالم، ومن يعتبرها بداية فعلية للعصر الحديث بكل ما حملته من انقلابات ومتغيرات، سيبقى كولومبس في السنوات المقبلة، وخصوصاً مع تبدل المفاهيم، وتكاثف المفاصل التاريخية، موضع جدل كبير.
هناك من يذكّرنا بأنه من دون تلك الرحلات المغامرة ما كانت لتنشأ علاقة بين أوروبا والقارة الجديدة، وما كانت البشرية لتعرف تغيراً في نمط الصيد، وسوقاً هائلة لقمح العالم القديم، وما كانت لتفتح قارة بأكملها للبن وقصب السكر، وما كنا لنعرف طعم البطاطا أو الطماطم والذرة.
ما لا شك فيه، أن ذاك البحار الإيطالي الجريء سار عكس ما كان يسلكه سابقوه من طريق، غير عارف إن كان سيصل إلى الجحيم، أو «الفردوس الأرضي» كما كان يسميه، وكله أمل في أن يرى الهند منحرفاً بسفنه نحو الغرب بدل أن يذهب جهة الشرق.
لكن ليس هذا الجزء من المسار هو الذي يحتج عليه منتقدو كولومبس، وإنما معارك الإبادة التي قادها ضد السكان الأصليين وهو يجوب الأرض الجديدة ويتنقل فيها مندهشاً بما يرى، عازماً على امتلاكها وتنصير أهلها والحصول على خيراتها. والكلام عن فظائع كولومبس ليس جديداً. واحد من أشهر وأهم الكتب في الموضوع، هو الذي أصدره الفيلسوف الفرنسي - البلغاري تزفيتان تودوروف تحت اسم «فتح أميركا... مسألة الآخر». هذا الكتاب الذي صدر عام 1992 معتمداً على دراسة نصوص كولومبس نفسه ومعاصريه ورفاقه، يعدّ كشفاً أدبياً نقدياً علمياً، لمرحلة مفصلية من عمر البشرية، لأنه درس ما حدث في العالم الجديد من وصول المكتشفين ولمدة مائة سنة. فترة اعتبر تودوروف أنها شهدت «أوسع إبادة في تاريخ الجنس البشري».
هذا الكتاب شبيه جداً في أسلوبه واعتماده نصوص من يدرسهم، بما سجله إدوارد سعيد في «الاستشراق»، إن لم يكن أكثر قسوة لضراوة حكايات التعذيب التي يسردها، والتنكيل الذي لحق بسكان البلاد.
وبمناسبة استعادة سيرة كولومبس هذه الأيام، فالكلام كثير عن مآربه من هذه الرحلة الخطرة، وإصراره على إقناع الملك فرديناند والملكة إيزابيلا الإسبانيين، لتمويل مشروعه الذي توفي قبل أن ينتهي منه أو يعرف أنه وصل إلى عالم لم يكن قد فتح على بقية أرجاء الأرض بعد.
وإذا أردت أن تستقي المعلومات من تودوروف، أروع من كتب في الموضوع ففي رأيه أن كولومبس لم يكن عاشق ذهب وكنوز، ولم يجازف بحياته من أجل ثروة عابرة، كما يتردد باستمرار، أو حتى كما كتب هو نفسه، وإنما كان يريد الغنائم ليظهر أمام الملكين أنه جاء بجني وفير.
وفي رأي تودوروف أن الأمر كان أقرب إلى غزو ديني يريد منه أن ينشر المسيحية حيث تطأ قدماه، بصفته كاثوليكياً مؤمناً، ويغنم قدر ما يستطيع كي يذهب لفتح القدس كما كان يشتهي. ويربط هذا البلغاري صاحب الدراسة الأكثر إنسانية عن فتح أميركا بين طرد كل مختلف من إسبانيا عام 1492 في حرب تطهيرية من المسلمين واليهود والقضاء على أي «آخر»، وفتح أميركا في العام نفسه، وممارسة كولومبس كل وسيلة لإرغام السكان على اعتناق المسيحية، وفي ذهنه حلم واحد لا يريد أن يتخلى عنه هو: التوجه إلى فلسطين واستعادة الأراضي المقدسة.
هكذا ربما، أكثر ما يهمنا من قصة كولومبس نحن في هذا الشرق الحزين، أن فتح أميركا، لم يكن سهلاً، وأن الرجل الحالم بأرضنا قضى قبل أن يحقق خططه، وشغل هناك، ليتأجل هذا المشروع أكثر من 450 سنة، ويبدأ مشروع آخر مع وعد بلفور.

*أستاذة في "الجامعة اللبنانيّة"، قسم "اللغة العربيّة وآدابها"، صحافيّة وكاتبة في جريدة "الشّرق الأوسط"
(المصدر:الشرق الاوسط)


الأمطار والضباب في كُوباني ..وبلغت نسبة الهطول 10ملم اليوم

الأمطار والضباب في كُوباني ..وبلغت نسبة الهطول 10ملم اليوم

Nov 22 2018

برجاف|كوباني -زوزان بركل

شهدت كوباني هطول أمطار غزيرة مصحوبة بضباب منذ ساعات الصباح الاولى، وبلغت نسبة الأمطار المتساقطة مع بداية اليوم إلى 10 ملم.

وقال مختص بالأحوال الجوية محمد جاسم لـ"برجاف"FM "أن كمية الأمطار التي هطلت اليوم مع بدء المنخفض الجوي خلال ساعات الصباح الأولى وصل إلى 10 ملم".

وأعتبر جاسم ان هطول الامطار بهذا الشكل وفي هذا التوقيت أمر مشجع.
وحسب جاسم انّ الكمية الإجمالية لهذا الموسم بلغت إلى 87 ملم، في وقت شهد هذا الشهر أياماً ممطرةً إلى حارة نسبياً بالنسبة إلى درجات الحرارة.

وعلى عكس العام الماضي فانّ كمية الأمطار زادت مقارنة مع السنة الماضية مع الزيادة في نسبة الرطوبة في ظل استمرار المنخفض الجوي.

وتنفس المزارعون الصعداء، مع هطول الامطار واعتبروا هذا العام مبشراً بالخير مقارنة بالعام الفائت من حيث نسبة هطول الأمطار، واعتدال الحرارة على عكس العام الماضي.

وكان قد شهد العام الماضي فترة انحباس المطر مما أثر سلباً على الزرعة وأدى إلى يبسان الزرع، ويعد هذا العام جيد بنسبة للإنبات فيما توحي بموسم واعد.

وتجدرالإشارة إنّ نسبة سقوط الأمطار لهذا العام كان أفضل من العام الماضي بنسبة 43ملم، الذي كان قد بلغت نسبته العام الماضي إلى 35ملم.


 تقدم ملحوظ للحصول على البذار بعد هطول الأمطار الأخيرة

تقدم ملحوظ للحصول على البذار بعد هطول الأمطار الأخيرة

Nov 21 2018

برجاف|كوباني -زوزان بركل
تشهد هيئة الإقتصاد في كوباني إقبالاً كبيراً على شراء المزارعين لبذار القمح، خصوصاً بعد هطول الأمطار الأخيرة التي شهدتها المنطقة ما أدى إلى تقدم ملحوظ لزارعة المحصول وحدوث أزمة كبيرة للحصول على مادة بذار القمح.

وتواصل الهيئة بتقديم دعمها للمزارعين وبيع البذار بسعر مناسب للمزارع واقل من السوق الحرة، وأوضح رئيس هيئة الاقتصاد خليل الشيخ لـ"برجافFM" "أنهم يسعون جاهدين لتقديم الدعم للمزارع من خلال منحهم البذار بسعر يتناسب مع دخلهم، وانهم يبيعون البذار بسعر أقل من السوق حيث يبلغ سعر الكيلو 160 ل.س، وفي السوق يباع بسعر215 ل.س، وهذا يعتبر دعم المزارعين".

وأضاف "قمنا بتخزين البذار بعد شرائها سابقاً من المزارعين بسعر 175ل.س وبعد عملية الغربلة وتعقيم واجور العمال كلفنا سعر الكيلو 200 ل.س، ونحن بدورنا نبيعه للمزارع بسعر160 ل.س لتخفيف العبء على المزارع وتقديم المساعدات لهم، وبسبب الازمة يقوم بعض المزارعين بشراء البذار من السوق من أجل ألا ينتظروا دورهم للحصول على مادة البذار، وهذا يكلف عليهم الدفع ".

المزارع فرهان السيد بينّ أنه "بعد التسجيل استمرت لعشرة أيام يحصل اليوم على البذار من أجل زراعة محصوله، وأشار أن اسعار البذار مرتفع جداً في السوق ولدى الهيئة يباع بسعر أقل بفارق ما يقارب 60 ليرة سورية".

ويذكر أن هيئة الاقتصاد بدأت بتوزيع مادة بذار القمح منذ بداية الشهر العاشر وما زالت عملية التوزيع مستمرة، حيث يتم تسجيل الحصول على المادة وتستمر لعدة أيام وبعدها يتم استلام البذار.


5 أسباب تبقي آمال دي ميستورا بتشكيل اللجنة الدستورية

5 أسباب تبقي آمال دي ميستورا بتشكيل اللجنة الدستورية

Nov 21 2018

برجاف| لندن: إبراهيم حميدي
يراهن المبعوث الدولي ستيفان دي ميستورا، على خمسة أسباب في محاولاته الأخيرة لتشكيل اللجنة الدستورية السورية قبل تركه منصبه نهاية العام الحالي. لكنه أرسل خلال إيجازه في مجلس الأمن مساء أول من أمس، أول إشارة تدل إلى حجم الضغوط التي يتعرض لها من كتلتين إزاء اللجنة الدستورية السورية، عندما قال إنه سيكون في منتصف الشهر المقبل جاهزاً لدعوة اللجنة للانعقاد وبدء أعمالها.
خلال الفترة الماضية، برز توجهان لتشكيل اللجنة بموجب القرار الدولي 2254 وبيان مؤتمر الحوار الوطني في سوتشي الروسية: الأول، تقوده واشنطن، حيث حض مسؤولون أميركيون، بما فيهم وزير الخارجية مايك بومبيو، دي ميستورا، مرات عدة، على دعوة اللجنة إلى الانعقاد وعدم انتظار موافقة دمشق على أعضائها. الثاني، تقوده موسكو ويعبر عن موقف دمشق بضرورة «تجنب فرض مواعيد وبرنامج زمني» واعتماد مبدأ «التريث».
الخلاف الحالي يتعلق بالقائمة الثالثة في اللجنة الدستورية. الدول «الضامنة» الثلاث لعملية آستانة، روسيا وإيران وتركيا، وافقت على قائمتي الحكومة والمعارضة اللتين تضمان 50 مرشحاً لكل قائمة. لكن «الضامنين» رفضوا الموافقة على القائمة الثالثة التي شكلها المبعوث الدولي من ممثلي المجتمع المدني والنساء والمستقلين وتضم 50 اسماً. كما ترفض دمشق بشكل خاص اللائحة الثالثة.
وكان مقرراً أن يترك دي ميستورا منصبه في نهاية الشهر الحالي، وتسليم الملف إلى خلفه السفير النروجي غير بيدرسون، لكنه قرر البقاء في منصبه ويجرب إلى آخر لحظة تحقيق إنجاز ملموس واحد بعد أربع سنوات في مهمته، وتشكيل اللجنة الدستورية ودعوتها إلى الانعقاد قبل نهاية العام.
على ماذا يراهن دي ميستورا؟
الأول، قمة إسطنبول الرباعية التي جمعت رؤساء تركيا رجب طيب إردوغان، وروسيا فلاديمير بوتين، وفرنسا إيمانويل ماكرون، والمستشارة الألمانية، في 27 أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، وتبنت بياناً يدعو إلى تشكيل اللجنة الدستورية وعقدها «قبل نهاية العام إذا سمحت الظروف». أهمية هذه القمة أنها جمعت دولتين من «الدول الضامنة» الثلاث ودولتين من «المجموعة الصغيرة» التي تضم إلى فرنسا وألمانيا كلاً من أميركا وبريطانيا والسعودية ومصر والأردن.
الثاني، المحادثات الثنائية التي أجراها دي ميستورا وفريقه مع الدول المعنية، بما فيها أميركا وبريطانيا وروسيا وتركيا، ومشاركته في اجتماع «المجموعة الصغيرة» في لندن، إضافة إلى لقائه في جنيف قبل يومين مسؤولين إيرانيين كانوا التقوا الرئيس بشار الأسد في دمشق وناقشوا اللجنة الدستورية.
الثالث، قمة بوتين - إردوغان في إسطنبول أول من أمس، واستمرار الاتصالات الثنائية للبحث عن حل للجنة الدستورية، مع أن الدولتين تعطيان الأولية للواقع الميداني في إدلب، وتنفيذ اتفاق سوتشي، خصوصاً ما يتعلق بتشكيل «المنطقة الآمنة» وعزل الإرهابيين.
الرابع، اجتماع آستانة بين الدول «الضامنة» يومي 28 و29 من الشهر الحالي بمشاركة «مراقبين» من الأردن ودي ميستورا نفسه.
كانت دمشق رفضت أي دور للمبعوث الدولي في تشكيل اللجنة الدستورية، ووافقت على لعبه «دور الميسر» للمشاورات التي تجري بين الدول «الضامنة»، لكن الأمم المتحدة تقول إنها لن تعطي شرعية لهذه اللجنة ما لم تكن شفافية وحيادية وفق معايير القرار 2254 وبيان سوتشي.
الخامس، قمة الرئيسين الأميركي دونالد ترمب والروسي فلاديمير بوتين على هامش قمة مجموعة العشرين في العاصمة الأرجنتينية في الثاني من ديسمبر (كانون الأول) المقبل، حيث سيجري بحث للملف السوري في شكل معمق استكمالاً لقمة سابقة عقدت في هلسنكي في يوليو (تموز) الماضي، ضمن سلة أكبر من الملفات الدولية والثنائية المعقدة.
وخلال اجتماع لمجلس الأمن الدولي في نيويورك مساء الاثنين، قال دي ميستورا: «نحن في الأيام الأخيرة من المحاولات الرامية إلى تشكيل لجنة دستورية». وأكّد أن الأمم المتحدة ما زالت تأمل أن تتمكّن من إرسال الدعوات إلى أعضاء اللجنة الدستورية بحلول منتصف ديسمبر (كانون الأول)، وأن تعقد أول اجتماع لهذه اللجنة قبل 31 ديسمبر.
لكنه قال: «قد نضطر لأن نخلص إلى أنّه من غير الممكن في الوقت الراهن تشكيل لجنة دستورية موثوق بها وشاملة. في هذه الحالة المؤسفة سأكون على أتمّ الاستعداد لأن أشرح لمجلس الأمن السبب».
وقاد دي ميستورا منذ العام 2016 تسع جولات من المحادثات غير المباشرة بين دمشق والمعارضة من دون إحراز أي تقدّم يذكر لتسوية النزاع. وسيكون بيدرسون المبعوث الرابع بعد دي ميستورا والدبلوماسي المخضرم الأخضر الإبراهيمي والأمين العام السابق للأمم المتحدة الراحل كوفي أنان
(الشرق الأوسط )


لقاء نسائي ترعاه برجاف حول حق النساء في دستور سوريا المستقبل في هولير

لقاء نسائي ترعاه برجاف حول حق النساء في دستور سوريا المستقبل في هولير

Nov 16 2018

برجاف|هولير -رناعمر
عقدت برجاف -هيئة تمكين المرأة، لقاءاً نسائياً، بأربيل عاصمة كُردستان العراق، و بحضور أكثر من ٢٤ ناشطة وفاعلة في المجال العام والمدني وممثلات عن المنظمات المدنية والنسائية وقيادات نسائية في المجال السياسيّ.

وشهد اللقاء مداخلات هامة بين النسوة اللواتي تحمسنّ ورغبنّ في المشاركة، وكانت لمسألة تهميش المرأة في غالبيّة دساتير سوريا المساحة الأكبر من النقاش، في لحظة أنّ دستور المستقبل غير واضح فيما إذا سيتجاوز عقدة حق المرأة أم لا؟.

"من خلال ما نشاهده وما نسمعه فإن وضع المرأة سوف لن يكون أحسن حالاً من الدساتير السابقة" قالت إحدى المشاركات لبرجافFM.
وأبرز ما تم النقاش حوله هو "لمحة مختصرة عن حال المرأة في الدساتير السابقة"، و"شيء من الاتفاقيات بخصوص المرأة( اتفاقية سيداو )"، و"الحديث عن حال المرأة ودورهن في آلية صياغة الدستور".

بيد انّه ما أثار المخاوف لدى الحضور هو مستقبلهنّ الغامض بالرغم من حديث المبعوث الخاص عن حضور المرأة في لجنة الصياغة، ووجود قسم خاص بخصوص "الجندرة" تابع لمكتب المبعوث الخاص، فضلاً عن وجود المجلس الاستشاري النسائي للمبعوث الخاص.

وعرضت برجاف للحضور أثنين من الفيديوهات التوضيحة عن "اتفاقية سيداو التي تضمن حق المرأة "، و"الاهتمام بالتوعية والتعليم بالدرجة الأولى للوصول إلى المراكز القيادية".

وتم اللقاء في نهار الجمعة في ١٦ تشرين الثاني ولنصف يوم في قاعة "دارين بلازا"، وبحضور اعلامي لافت .

وشغل عدد من الاسئلة الحضور أبرزها، كيف يرون مستقبلهنّ في الدستور القادم؟ أي دستور سوري ستكون فيه المرأة راضية؟ أي البنود إن وُجِدت في الدستور ستفتح الآفاق أمام المرأة لتكون حرة وقائدة وفاعلة؟ الدستور السوري المستقبل بعيون النسوة؟

وتجدر الإشارة انّ الحضور اقتصر فقط على النساء وأدارت أسرة برجاف النقاشات.

ولم تغب في بال الحضور احتياجات النساء ولا سيما بناء القدرات للناشطات وذلك لتمكيهنّ في المطالبة (عبر الحشد والمناصرة ) حق المرأة في التمتع بالحرية والكرامة والمساواة من منطلق الإنسانية الكاملة، بعيداً عن الخوف والاستغلال، حيث تعتبر هذه الحقوق من ضمن القوانين الدولية والوطنية لحقوق الإنسان التي تساهم بتعزيز رعاية المرأة وحمايتها.

وأهم مخرجات اللقاء تلخص حول العمل على تمكين المرأة من المحافظة والثبات في ضمان حقها في الدستور، ضمان حق المرأة في لجنة صياغة الدستور، وايضا تخصيص مواد خاصة بالمرأة في الدستور بشرط ان تكون هذه المواد غير قابلة للتعديل إلا نحو الأحسن، وحيث تكون هذه المواد متعلقة بحالة المرأة ومساواتها التامة مع الرجل بمثابة مواد فوق دستوريّة. فضلاً على أن تكون اتفاقية سيداو خلفيّة ومصدر عند تناول حق المرأة في الدستور.

تجدر بالذكر ان هيئة تمكين المرأة في برجاف أخذت على نفسها تنظيم مثل هذه اللقاءات والتي تخدم الصالح العام.


خيانة رمو

خيانة رمو

Nov 15 2018

برجاف|مدرس تعلكلي
استيقظ على صوت 'شوبك' .. نهض من الفراش و غسل وجهه على جناح السرعة، ثم تناول رغيفاً من على الصاج و شرع بالتهامه.
_ اصبر يا دليل حتّى أُعِدَّ لك الشاي و أجلبَ قليلاً من اللبن و الزبدة.
_ لا .. لا آني لا وقت لدي، نريد أن نذهب إلى كوباني أنا و رمو عندنا شغل بالمصرف الزراعي.
يمسك قرنَيْ ياماها و يضرب رجله على المانويل بضرباتٍ سريعةٍ متتالية و تعنُّ الدراجة،و من ثم ينطلق إلى بيت رمو .. يضغط على زرِّ الزمور: تووت .. تووت
يخرج صوتٌ أنثويٌّ عذبٌ رقيق من غرفةٍ طينيّةٍ ذات بابٍ متهالك: إنّه قادمٌ قادم !
بعد لحظاتٍ يظهر رجلّ أربعينيٌّ ذو أنفٍ يشبه قبّة إيبو علي جبي و هو يلفُّ جمدانيته الحمراء حول رأسه، و يركب وراء دليل و ينطلق الحصان الحديدي.
يصلان كوباني دون أن يحسّا بالوقت لكون كان رمو ينكّت على طول الطريق. هناك في المصرف ينجزان عملهما بشقِّ النفس مع بعض الرشوة. فيما بعد يدعو رمو دليل إلى المطعم، يوافق الأخير على مضض و يمضيان.
أثناء دخول المطعم يتقدم رمو باعتباره صاحب الدعوة ليطلب سندويشتين، بينما يختار دليل طاولة في الزاوية و راح يجول بنظره الأرجاء و يحلم ببناء منزلٍ اسمنتي. بعد ربع ساعة يأتي رمو و يناول سندويشةً لدليل و يهمُّ بتناول الأُخرى. و فجأةً يضحك .. و يضحك ...
_ خير إنشاء الله .. ما الأمر يا صاحبي ؟!
لا يرد .. بلا استمر بالضحك و على نحوٍ هستيري، في حين بدأ رمو ينزعج و يخاطبه بصورةٍ جديّة:
إما أن تقول ما بك أو أتركك هنا تتبهدل في الشوارع كقطط الشيخ صحن.
يهدأ رمو قليلاً و يمسح دموعه بباطن يده و هو يقول: ما في شي .. و الله ما في شي
_ لا في شي .. بدك تقول و غصباً عنك!
_ اعفيني أرجوك.
_ لا ما بدي اعفيك .. يلّا انطق!
أخيراً رضخ رمو و قال:
بصراحة طلبت سندويشة كباب لي و سندويشة فلافل لك، بَيْدَ أنّني خربطت .. فبدل أن أُعطيك الفلافل أعطيتك الكباب.
سكت دليل لحظةً .. بعد ذلك انفجر غاضباً:
تفو عليك أيّها الخائن!
و لم يكلم رمو على على الرّغم من أنّه ظلَّ يعتذر منه و يعتذر لكن دون جدوى.
*مدرس تعلكلي

حلب: 12 تشرين الثاني 2018


مائة عام على الهدنة والحرب مستمرة (1918 -2018)

مائة عام على الهدنة والحرب مستمرة (1918 -2018)

Nov 13 2018


د.آزاد أحمد علي
استضافت فرنسا احتفالية الذكرى المئوية لتوقيع الهدنة الألمانية الفرنسية، وبالتالي ذكرى إنهاء الحرب العالمية الأولى في يومي 10 و11 نوفمبر 2018. في رمزية تذكر بتوافقات السلام ومآسي الحرب التي دمرت أوربا طوال أربع سنوات كارثية من تاريخ أوربا، كما غيرت المشهد السياسي العالمي عصرئذ. تضمن الحفل أيضا منتدى مهم بإسم ملتقى السلام، شارك فيه حوالي ثمانين رئيس دولة من مختلف أرجاء العالم، بغياب بريطاني وأمريكي لافت لنظر المراقبين وبدلالة سياسية ودبلوماسية ذات مغزى عميق.
تم الملاحظة من سياق رمزية الحفل ودلالته، بروز الاهتمام بالمركزية الأوربية من جديد، مع تبادل التهم والتحذيرات المتكررة من تنامي النزعات القومية الأوربية المولدة للصراعات. هذا وقد ترافقت هذه المخاوف مع دعوة الرئيس الفرنسي ماكرون بتأسيس جيش أوربي موحد لحماية أوربا، مما دفع الرئيس الأمريكي ترامب بالرد بعنف واصفا المقترح بالمهين. وربما كان تلك التصريحات وراء عدم مشاركة ترامب في منتدى السلام في اليوم الثاني من الاحتفالية. فيما ظلت بريطانيا صامتة وبعيدة عن المشهد.
لقد ركز الحفل على أهمية اتفاق الهدنة الألماني – الفرنسي قبل مئة عام، ودوره في تجديد التضامن فالسلام الفرنسي – الألماني الذي يعزز السلم العالمي ويعيد توحيد أوربا على ركيزة التوافق الفرنسي الألماني، بتشجيع دول أوربية أخرى وازنة مثل ايطاليا ودول من أوربا الشرقية. جاء كل ذلك ربما في مسعى للتخفيف من تأثير خروج بريطانيا من الاتحاد الأوربي وتزايد تصريحات ترامب باتجاه تسجيل النقاط على الأوربيين، مرجحا فضل أمريكا في حمايتهم. في الوقت الذي كان يتمايل بوتين في مشيته مختالا نحو الصف الأمامي للمحتفلين منتظرا مزيدا من التصدع في الجبهة الأوروأمريكية لاقتناص المزيد من الفرص، سعى لتسجيل حضور ملموس. مهما يكن فقد أفصح مناخ الاحتفالية عن أن العالم الغربي يتصدع ولكن كيف ومتى؟
هذا ما لا يمكن الإجابة السريعة والبسيطة عليه، فمركز القرار ومولدات التصدع كانت ومازالت تتمثل في المصالح الرأسمالية والصراع على النفوذ خارج جغرافية أوربا. هذا الصراع العنيف والدموي الذي يجري على شكل حروب في القارات والأقاليم الأخرى، خاصة في الشرق الأوسط، أمريكا اللاتينية وأفريقيا. وما يثير الشكوك في حقيقة النوايا السلمية الأوروأمريكية هي عدم دعوة دول مركزية شرقأوسطية كمصر والسعودية وإيران، والاقتصار على إسرائيل وتركيا. فضلا عن غياب لممثلي بؤر الصراع وضحايا الحرب مثل السوريين والكورد وحتى الحكومة العراقية. وهذه الانتقائية في الدعوات تثير المزيد من الشكوك في أن السياسات الغربية مازالت تفضل الحروب بالوكالة وهي ليست جادة في تأمين مناخات السلم في الشرق الأوسط، وبجوار منابع الطاقة تحديدا. وما دعوة السيدة ناديا مراد الحاصلة على جائزة نوبل للسلام إلى ملتقى السلم وترحيب ماكرون بها شخصيا، إلا إعلان سياسي، استعراض وذر الرماد في عيون الكُرد والعراقيين.
بعد مئة عام من الهدنة مازالت الحرب مستمرة بطريقة أو أخرى، حيث دخلت البشرية مرحلة التحكم الذكي للرأسمال العالمي بمفاصل السلطة في الدول الكبرى. و مراكز صناعة القرار في العالم الرأسمالي لم تقرر بعد قطع جذور العنف والصراعات. فنشر ثقافة السلام وقطع جذور النزعات العنفية والحروب المحلية لا يتم فقط بالمراسم والاحتفالات واجتماع الرؤساء وزوجاتهم على أهميته، لكن تتطلب الكشف عن حقيقة القوى والدوافع المولدة للحروب والتي هي في الغالب وبنسبة مطلقة، اقتصادية رأسمالية احتكارية.


تسلط الضوء على حالة أطفال الايزيديين في زمن داعش

تسلط الضوء على حالة أطفال الايزيديين في زمن داعش

Nov 13 2018

شه م برهم علي، كاتبة بعمر ١٧ تصدر كتابها الأول "you are just watching" بالانكليزية.
برجاف|روهين بكر
ضجّت صالة فندق روتانا بالشخصيات المهمّة في هولير لا كي يحضروا حفل الزفاف، ولا لحفل كوكتيل؛ الكل أتو لسببين: الاول: ليهنئوا كاك برهم علي على هذا الترقي الكبير. والسبب الثاني لمباركة أبنة برهم لإنجاز كتابها الاول باللغة الانكليزيّة في وقت العجز عن تناول لغتنا وحسن استخدامها.
و" شه م برهم علي " هي أبنة الصحافي برهم علي، والذي يدير الآن "باسنيوز" الكُرديّة، وشه م فتاة بدأت للتو في ١٧ ربيعاً.
وأراد والدها أن يتوّج هذا الانتاج الكبير ويتقاسم الفرحة والنبأ مع الشخصيّات الادبيّة والاعلاميّة، وأصحاب الشأن الاجتماعي والمدني والسياسيّ، ومناضلوا الشأن العام دون تردد، فضلاً عن حضور ممثلي القنصليّات الاجنبيّة، لتوقّع للكل كاتبتنا الصغيرة كتابها الأول في حفل فريد من نوعه وذلك في فندق روتانا بهولير
ولم تقل فرحة نازخان، وهي والدة الكاتبة شه م عن فرحة والدها، وكانت الفرحة الكبيرة واضحة عندما رحبت الحضور بحفاوة، وأعربت عن سعادتها وبدت انها عاجزة عن وصف الحالة، وقالت " اتمنى لجميع الآباء ان يكون أبنائهم مصدر فخرٍلهم "

وكتاب شه م تسلط الضوء على أهم حدث عاشه الكرد في السنين الاخيرة، ولا سيما حرب داعش؛ فالكتاب الجديد من نوعه، لا تقدم التاريخ بلغة جامدة انّما تقدم صورة الحالة وتصور قصص وملاحم جرت أثناء حرب داعش على "إخوتنا الإيزيديين"، فالتاريخ بنظر شه م مختلف، عبرت عنه بشكل آخر، بصيغة أدبية، وحس وشعور إنساني عميقين.

كما لو انت بالسينما، مشهد تلو المشهد، وسيناريو الحالة، كيف حال أطفال الإيزيديين وتأثيرات الحرب على نفسياتهم وعقولهم وأفكارهم؟ كلها تجد في ثنايا صفحات شه م علي.
قالت شه م، وهي تخاطب الحضور بلغة الصدق مثقلة بالجرأة:" كتبت عن الأطفال لأنني طفلة أيضا، واختلاطي مع هؤلاء الأطفال جعلني أنظر إلى العالم بشكل مختلف، فعندما كان همّي الأكبر أن اشتري أحدث هاتف نقال أو أن أرتدي من افضل الماركات كان هؤلاء الأطفال يعانون الحرب والجوع والبرد والحر.. الآن همومهم هي همومي أيضاً"، وتابعت كاتبتنا، وفي عينها لغة أخرى، هي لغة القدر، بينما تشرح سبب نشرها لكتابها الاول بالانكليزيّة وليست الكُرديّة" سبب نشر كتابي الأول كان باللغة الإنكليزية لا الكُردية لغتي الأم، لأننا ككُرد نعلم جيداً ما جرى لإخوتنا الإيزيديين ولكن العالم كله لا يعرف، ولذا فأنا أكتب بلغتهم كي يعلموا ما جرى وما يجري إلى الآن بحقهم".
فيما جهّز والد شه مه، نفسه، ليلخص لنا المدى الطويل لفرحته، وكان شاهداً للدرب الذي سار عليه ابنته وهي في عمر الورد، حيث أشاد بجهود شه م التي عاشت مع القصص في الكتاب بكل تفاصيلها وأثرت على نفسيتها ,استطاعت أن تنجز كتابها الأول وبعمر صغير متمنية لها المزيد من النجاح والمستقبل الواعد

شه م ابنة لأب كاتب وأم إعلاميّة رفيعة المستوى وذات شهرة واسعة، ويبدو انّ للبيئة دورها، حيث قال والدها الكاتب برهم: "ورثت مني حس الكتابة وورثت من والدتها فصاحة لسانها، وأبدعت هي بالفكرة والأسلوب".
وتجدر الاشارة إنّ مردود الكتاب سيتم تقديمها إلى ابطال القصص في كتابها (حسب ما قالت شه م).


هيئة الاقتصاد مستمرة بتوزيع البذار على الفلاحين

هيئة الاقتصاد مستمرة بتوزيع البذار على الفلاحين

Nov 11 2018

برجاف|كوباني -زوزان بركل
تستمر هيئة الاقتصاد في كوباني بتوزيع البذار والمحروقات والسماد على الفلاحين بهدف تقديم يد العون والمساعدات للمزارعين وتطوير النشاط الزراعي، وخاصة أن الزراعة تعتبر المورد الرئيسي في منطقة كوباني.

بهذا الخصوص أفاد خليل شيخ مسلم رئيس هيئة الاقتصاد لـ"برجافFM" " أننا مستمرون بتوزيع الحبوب بنوعيه الطري والقاسي وأيضاً الأسمدة والمحروقات على المزارعين، ونقوم بدعم المزارعين من هذه الناحية وخاصة أن منطقتنا رائدة بزراعة القمح والتي تعتبر الأول بين الحبوب، وذلك من أجل التحضير للموسم القادم".

وأضاف "نحن أيضاً بصدد إنشاء عقود للمزارعين أصحاب الأراضي التي يمكن أن يزرع فيها كافة أنواع المزروعات من البساتين والقمح والبقوليات، وبدورنا نعطي البذار من أجل إنتاج الموسم القادم وإكثار البذار وأي شيء يقع على عاتق الهيئة، وتعتبر هذه العقود بمثابة إكثارٍ للبذار وتكون وفق شروط، ويتم إعطاء كل دونم 35كيلو من البذار وأيضاً 22 سماد يوريا و 33 سماد سوبر فوسفاتي، وتكون الحبوب العادية بأسعار نقدية وإما إكثار البذار بشكل تقسيط كشكل تشجيعي لمساعدة المزارعين، والهدف هو التحضير للسنة القادمة حتى يكون الموسم صنف واحد وتحقيق الاكتفاء الذاتي للمنطقة".


فتح باب التسجيل في دورات التمريض

فتح باب التسجيل في دورات التمريض

Nov 07 2018

برجاف|كوباني -زوزان بركل
أعلن الهلال الأحمر الكُردي في كوباني بالتعاون مع هيئة الصحة عن افتتاح معهد التمريض، وفتح باب التسجيل للراغبين بالانتساب للمعهد والخضوع للتدريب، حيث ستكون مدة الدراسة في المعهد ستة أشهر وبعدها سيتم تخريج المتدربين للعمل في المشافي والمراكز الصحية.

بهذا الخصوص قال علاء الدين عطو عضو هيئة الصحة " أن التسجيل سيكون في مقر نقابة التمريض والهلال الاحمر وهيئة الصحة، وبين أن مدة التدريب ستة اشهر ضمن كوباني ومشافيها ومراكزها الصحية منها شهر إلزامي للتدريب المغلق يتم فيه تأمين الطعام والمبيت للمتدربين وبعدها سيخضعون للدروس العملية المتعلقة بالتمريض".

كما وأشار إلى الشروط التي يجب توفرها لدى المسجلين وهي أن يكون حاصلاً على شهادة البكلوريا أو التاسع، والأعمار فوق 18سنة، وبين أنّ التسجيل مفتوح أمام الجميع والعدد محدود للقبول، كما أن مدة التسجيل ثلاثة أيام، كما وسيخضع المتدربين للاختبار الشامل المتعلق بالتمريض في نهاية الدورة.


Pages