المنهاج الكُردي التعليمي بين الرفض والقبول!

نيجرفان رمضان|برجاف
أغلقت وزارة التربية التابعة للنظام السوري عدداً من المدارس في منطقة الجزيرة أقصى الشمال السوري على خلفية إصدار الإدارة الذاتية منهاجاً خاصاً باللغة الكردية.
و هاجمت مجموعة من النساء مدرسة ناظم طبق حري الابتدائية بديرك مطالبين الإدارة الذاتية بالكف عن هذه التصرفات التي تشكل عائقأ أمام مستقبل أولادهم(حسب شهود عيان).
ويتألف المنهاج (الكردي الجديد) من تسعة كتب تشمل جوانب علمية كالرياضيات، والحياة الاجتماعية والثقافية وغيرها.
دليار ديركي"اسم مستعار" ناشط إعلامي من ديرك تحدث لـ"برجاف" إنّ المنهاج الصادر عن الإدارة الذاتية يحمل صبغة أيديولوجية "وصفها البعض بفكر أوجلان" مما يخيف ذوي الطلاب أن يتم تجنيد أولادهم في صفوف الجناح السوري لحزب العمال الكردستاني
ويشير مضمون كتاب من المنهاج إلى أدبيات حزب العمال الكردستاني بالإضافة إلى صور لمقاتلي الحزب كـــ صورة خبات ديركي وصورة قائد الحزب عبدالله أوجلان .
وفي وقت سابق أقامت هيئة التربية والتعليم في الإدارة الذاتية مؤتمراً صحفياً بتاريخ ٢٤-٩-٢٠١٥ في عامودا بثلاث لغات (الكردية والعربية والسريانية) ونفت وجود صور لأوجلان في المنهاج على عكس ما قاله البعض.
تجدر الإشارة انّ النظام السوري والمعارضة والأحزاب الكردية غير المنضويّة تحت مظلة "تف دم" لم تعترف بهذا المنهاج بعد.