ماذا حدث للغة القانون؟

ماذا حدث للغة القانون؟

Oct 18 2018

برجاف|سمير عطا الله*
يخضع القضاة والدبلوماسيون ورجال الشرطة ورجال الصحافة في الغرب لدورات دراسية في استخدام التعابير والمصطلحات، التي تضمن عدم مخالفة القانون وعدم الإساءة إلى الناس قبل صدور أو تأكيد أحكام قضائية. حتى القاتل يظلُّ قاتلاً مزعوماً ولو اعترف هو بجريمته، إلى أن يصدر الحكم عليه، لأن الاعتراف قد يكون قهراً أو حتى ادعاءً. وقد تعاطى زعماء الغرب وسياسيوه وصحافيوه مع قضية جمال خاشقجي، خلافاً لكل الأصول المعهودة والمتّبَعة. ولم يحسب القياديون في العواصم الكبرى أي حسابٍ للمصالح أو المشاعر أو التحالفات التي تربطهم بالمملكة منذ عقودٍ وعهود. فالواضح والثابت بين الأمم عبر التاريخ أن الرياض لم تتصرف مرةً؛ في الداخل والخارج، مثل الأنظمة العربية الأخرى. وحتى عتاة الإرهاب حاولت معهم النصح والتسامح، وشكّلت لذلك لجاناً خاصة في أنحاء البلاد. وعقدت اتفاقات أمنية مع معظم الدول المعنية بحيث يواجه الجميع معاً أي أخطار على أمن أي من الشعوب. ومع أن مثل هذه القضايا تخضع دائماً للسرية، فقد خرجت بريطانيا وفرنسا وأميركا إلى العلنية لكي تشكر الرياض على مساعداتها في حماية مواطنيها.
لكنها خرجت هذه المرة أيضاً عن إطار العلاقات الحسنة أو المستويات المقبولة من الخلاف لكي تشكل حملةً عامة، في السياسة والاقتصاد والإعلام، من دون أن يكون هناك أي ثابتٍ قضائي يبرر كل هذه اللغة التي استخدمت في إدانة الدبلوماسية السعودية ورموزها. واضح بالطبع أن أياديَ كثيرة وأموالاً طائلة قفزت فوراً إلى المشهد، بحيث تخلى الإعلام الدولي هو أيضاً عن سلوكياته الملزمة. ورأت قطر في المسألة فرصةً يمكن اختراقها وتكبير تصعيداتها، واستغلت الإثارة لكي تعيد إلى شبكاتها الإعلامية شيئاً مما فقدته في السنوات الأخيرة.
لم تعد المسألة مسألة اختفاء إعلامي سعودي بارز، بل تحوّلت إلى صراع واضح من أجل الخروج من الحصار الطويل. واللافت في الموضوع أنه فيما اندفع الإعلام الغربي في كل الاتجاهات، متجاهلاً جميع أبعاد العلاقة التاريخية مع السعودية، تصرّف الإعلام الروسي في المقابل بكل مسؤولية واحترام للأعراف المُتّبَعة. كذلك فعل الإعلام العربي في صورة عامة ما عدا الصحف القطرية التي جعلت صفحاتها وعناوينها منبراً لكل إشاعات أو كلمة قيلت في هذا الموضوع نقلاً عن الصحف التركية أو عن الصحف الأميركية والبريطانية التي تتخذ من العداء لدونالد ترمب سبباً للهجوم المستمر على حلفائه سواء في الداخل أو في الخارج.
إنها مسألةٌ شائكة بالطبع اختصرها الموقف السعودي بقوله إن الدولة حريصةٌ على أمن كل مواطن في كل مكان. وفي انتظار الوصول إلى القرار القضائي، يُحسَنُ بأهل الإعلام والسياسة في الغرب العودة إلى قوانينهم في مواجهة القضايا المشابهة.
*كاتب وصحافيّ لبناني، عمل في كل من صحيفة النهار ومجلتي الاسبوع العربي والصياد اللبنانية وصحيفة الأنباء الكويتية.
(المصدر:الشرق الاوسط)


 فنانو كُوباني يساندون عفرين بأغانيهم

فنانو كُوباني يساندون عفرين بأغانيهم

Oct 17 2018

برجاف|كوباني -زوزان بركل
"لا ننسى عفرين..فهي في قلبنا" بهذه الكلمات ، يمكن القول سمع الكُوبانيين أنغام وأغاني عدد من الفنانيين الذين ضجت السماء عن عفرين.
ونظم مركز "باقي خدو " للثقافة والفن في كُوباني فعاليّة بمشاركة فناني كُوباني، كنوع من المساندة لعفرين وأبنائها، وكتعبير حقيقي عنهم من خلال مشاطرتهم في الألم والتقاسم معهم أوجاعهم، وعذاب شتاتهم.
وأحيا الحفل في حديقة "19تموز "، وهي حديقة سميت بذلك بمناسبة خروج آخر مسؤول تابع للنظام السوري من كُوباني.
وزحف الأهالي بأرتال إلى الحديقة التي تقع في وسط المدينة التي تبنى بإرداة أهلها.

وحسب فاطمة العلي الإدارية في مركز باقي خدو ، وفي معرض ردها على سؤال "برجافFM" إنّ الهدف من الحفلة" هو مساندة مقاومة عفرين".
وقالت العلي انّ" المشاركون في الفعالية فنانو كوباني الذين أتوا من خارج البلد ونحن كمركز باقي خدو تعاونا معهم لإقامة هذه الإحتفالية من أجل أهلنا في عفرين"، وتابعت "أهل كُوباني وعفرين أشقاء ووجعنا واحد، ومن خلال الفعالية أردنا أن نتقاسم وجعهم لأننا نحن كأهل كُوباني عشنا نفس معاناتهم"، وأضافت العلي ل"برجاف FM" "لهذا السبب نحسّ بآلامهم ومعاناتهم، وأستقبلناهم بصدر رحب حيث هم الآن بيننا، فهم أهلنا وكُوباني بيتهم الثاني ونقاسمهم الوجع، ونحن معهم في اليسر والعسر".

وتجدر الإشارة انه شارك الحفل كل من الفنانين "سعدون كوباني- حسين خاني - جيا كوباني - مراد حمزو" بأغانيهم الفلكلورية معاناة أهالي عفرين ومقاومتهم الباسلة، كما وتم إلقاء عدد من المقاطع الشعرية الداعمة لعفرين.


Nalîna Darên Zêtûnê

Nalîna Darên Zêtûnê

Oct 17 2018

برجاف| المانيا-خاص
يشكل الكتاب أعلاه، ويعود إلى الكاتب محمد قره حسن. إضافة مهمة بنسبة للمكتبة الثقافة الكُردية .
ويحتوي الكتاب على عدد من القصص القصيرة، دوّنت باللغة الكُردية، و ذات حجم متوسط، وعدد صفحاته مئة واثنتا عشرة صفحة.
و تصميم الغلاف للفنان أصلان معمو،و من الإخراج والطباعة الدكتور بشار مصطفى، والتمويل من قبل شركة Sersera
وتقرأ في كنف الكتاب خمسة وعشرون قصة التي تعبر عن آلام وعذابات الآهالي منطقة(كُرداغ) عفرين الكُردية.
وبدا إنّ البيئه قد أثرت على ميول الكاتب، كونه يعيش مع كافة المظالم و الإنتهاكات بحق هؤلاء العزل من الأطفال و الشيوخ و النساء التي لا حول ولا قوة لهم في العراء و يتعرضون للعوامل المناخية القاسية من دون توفر المستلزمات لحمايتهم. في وقت إنّ المجتمع الدوليّ لا صوت له فضلاً عن المجتمع الإنساني.
و صرح الكاتب بأنه لم يستطيع أن يفعل شيئا سوى أن يسير مع خرير الشجي لنهر عفرين وان يلتقط حبات دموع اسماكها.
تجدر الإشارة أنه صدر عن شركة SerSera أيضا كتاب Pendên Şingalê للكاتبين علي كولو وكريان سايرو باللغة الكُردية وهناك كتب أخرى سيتم طبعتها قريبا .
و تعهد صاحب الشركة بطباعة اي عمل باللغة الكُردية مجانا.


الشباب وانخراطهم في العمليّة المجتمعيّة..

الشباب وانخراطهم في العمليّة المجتمعيّة..

Oct 17 2018

برجاف|سردار شريف*
وما ان حلّت الأزمة سواء على مستوى الحكم أو على مستوى إدارة للحراك العام حتى ظهرت الجمعيات والمنظمات الإنسانية- المدنيّة، والمجتمعية بشكل كبير، ولم يقتصر هذا الظهور على منطقة محددة، انما تواجدت في كل المناطق، وما لبثت ودعمت هذه الكيانات المدنيّة المجتمع من النواحي الإنسانيّة (الإغاثة، والقطاع الصحي) ومن جوانب تصقيل المهارات الذهنيّة.
ولا نستغرب إنّ وجود حالة من المجتمع الإنساني سبقت الحراك والأزمة وكانت نسبة الإستجابة أيضاً موجودة بيد أنّه في المرحلة المفصليّة من بلادنا زادت عدد المكونات (الجمعيات والمنظمات) وزادت الإحتياجات أيضاً؛ في وقت إن حالة من الهجرة (في البلاد) طغت على اهتمامات وخاصة الشريحة الشبابيّة.
يمكن القول انّه ما تبقى من الشباب لعبوا دوراً مميّزاً وعلى مستوى المنحيين: المستهدف، وأيضاً، الفاعل ، ولعل السبب يكمن في أن الشباب كونهم يشكلون مصدراً ملهماً للافكار ويمتلكون طاقات يعجز عنه الجيل الكبر بامتلاكه ما يدفع بالحالة الشبابيّة للعب دور جسر الوصول إلى العالمية وأصبحت القوة الكبيرة في جميع المجالات في الحياة وبالأخص أولئك الشباب الذين لا يترددون عن التوقف في عمليّة استجابة للاحتياجات وذلك اظهار الطاقة الايجابية التي يمتلكونها ما يساهم في عمليّة تطوير المجتمع وتميزه.

ما هو المثير للانتباه هو أنّ جُلّ الشباب انخرطوا في الحملات مجتمعيّة، والإنسانية لدعم مجتمعه السوري سواء كونه مستهدفاً أو فاعلاً في تقديم الإعانة والمساعدة للمحتاجين.
والحال إنّ هذا الحماس لشباب أنتج واقعاً ومشهداً متطوعاً، وصار التحرك الشبابي نحو العمل التطوعي الإنساني تحركا" غير متوقع والكثير الكثير منهم كان تقديمه بلا مقابل وهدفه هو تكريس حياته في هذا المجال واستثمار طاقاته وأفكاره في جميع نواحي العمل الإنساني التطوعي التي كانت منها وأهمها الدعم النفسي والدعم الاغاثي والفكري والصحي التي ساهمت كثيرا"في تخطي سنوات مؤلمة من الأزمة والتي كانت تحت رعاية وبدعم الجمعيات والمنظمات الدولية والمحلية وذلك بهدف غير ربحي وأيضاً العديد منها قد سلط الضوء على دور الشباب الهام في هذه المسألة وهم كانوا السبب الحقيقي لتحقيق أهداف أكثر والوصول لنتائج إيجابية ليست لها نهاية، ما يضعنا بهذا المشهد أمام نتيجة مفادها:"عن طريق الأفكار المميزة و إيمانهم الكامل بالعمل الإنساني التطوعي".

وأقتصر العمل الشباب التطوعي في أهم القضايا هو: الأطفال وحاجتهم للتعليم والإهتمام الصحي وحاجات أخرى أثبتوا فيها قدرتهم على تخطي أصعب الأيام والأشهر والسنوات من المعاناة الحقيقية في الأزمة وكانوا السبب الرئيسي لخلق حالة جديدة وهي حالة التحدي والسباق إلى ساحات العمل الإنساني من دون مقابل ومن دون ملل وعدم النظر إلى الوراء أو إظهار اليأس بل العكس تماما" كان الأهم هو تقديم كم هائل من النشاط والكثير من الأحيان كان هناك الكثير من الأصدقاء وما زالوا يقومون بتعريض أنفسهم للخطر من أجل الحصول على هدفهم الإنساني عن طريق القوافل الإنسانية التي خسرنا فيها العديد من الأصدقاء الرائعين الذين يستحقون كل الاستحقاق..

يمكن القول انّ مسألة عدم انخراط الشباب في الأعمال الإنسانية والمجتمعية كما لو انّ الشباب يتلكئون في بناء تاريخ لهم في المرحلة السورية، فدور الشباب هو الدور الأهم وهو الأداة للوصول إلى الأماكن البعيدة كل البعد عن الحياة الطبيعية والأماكن البعيدة عن الإنسانية لنشر الوعي والقيام بالدعم المطلوب أن كان الدعم يتعلق بالدعم النفسي او بناء القدرات أو دعم تعليمي أو صحي أو ثقافي ولجميع الفئات (الأطفال / اليافعين/ المراهقين / المرأة/ الرجل) لهذا فإنه من المهم جدا" استثمار أفكار الشباب للوصول إلى أماكن عالية من الثقافة ومن الوعي والقدرة على خلق مساحات واسعة جدا" تدعم أفكار كل الفئات في المجتمع .

*ناشط ومهتم شبابي


الدنمارك: ستة وجوه من  حَمَلَةِ شهادات الماجستير على خشبة التكريم الكُردية.

الدنمارك: ستة وجوه من حَمَلَةِ شهادات الماجستير على خشبة التكريم الكُردية.

Oct 17 2018

برجاف| شيروان شاهين
صور: جميل شيخو.
احتفلت الجالية الكُردية في الدنمارك بتخريج أول دفعة ماجستير من الطلاب الكُرد بجامعات مملكة الدنمارك في أول حدث تعليمي هام.. بعد لجوء الكُرد إلى دول الشمال الأوروبي وخاصة كُرد غرب كوردستان.
وفي المناسبة التي أقيمت في إحدى الصالات الثقافية في مدينة هيرنينغ وسط البلاد. بمبادرة وتنظيم من حزب الوحدة الديمقراطي الكُردي في سوريا (يكيتي) . شارك عدد من المثقفين, والفنانين وممثلي الأحزاب الكُردية والكُردستانية, ولفيف من أبناء الجالية. لتكريم ستة خريجين كُرد من حملة شهادات الماجستير.
وبهذا الصدد عبر السيد محمد علي كيلا في كلمة مقتضبة باسم الجهة المنظمة " أن اليوم هو يوم مفصلي في حياة الكُرد في المهجر حيث بدأ زمن الكُرد في جامعات الغرب المتقدم وأن العلم هو سبيلنا الوحيد من أجل الدفع بالقضية الكُردية من خلال جيل كُردي متنور ومتعلم في المؤسسات التعليمية المهمة في أوروبا"
نجاح كُردي رغم الظروف الصعبة والطريق إلى جامعات كُردستان .
ومن جهتهم عبرَ الطلاب المكرمين عن كل شكرهم لأبناء الجالية الكُردية والمشاركين في الفعالية, وأن هذا النجاح والإنجاز لم يكن بالأمرالسهل, وإنما هو ثمرة جهود طويلة أساسها العائلة والهم الوطني الكُردي, رغم كل ظروف اللجوء والقهر التي عايشوها من خلال تجاربهم الشخصية من جهة, والظروف المآساوية التي مرت بها المنطقة الكُردية من جهة آخرى.
وبإنهم يطمحون بإن يكونوا مثالًا يحتذى به لكل الشباب الكُرد في المهجر عن طريق التعليم ودخول معترك الحياة الأكاديمية.
وهناك على خشبة التكريم وقف ستة طلاب كُرد من حملة شهادات الماجستير في الأختصاصات التالية :
حميد شيخو : تمويل وأعمال دولية جامعة أورهوس.
روجين شيخ حسن : تطوير الأعمال التكنولوجية جامعة أورهوس
بدر حسين : علاقات دولية جامعة ألبورغ الدنمارك
هوزان أبراهيم : تطوير الأعمال التكنولوجية جامعة أورهوس.
جيهان جمو: تكنولوجيا بيئية جامعة جنوب الدنمارك
جان بيت خورتو: علوم سياسية جامعة أورهوس.
وأكد حميد شيخو أحد الطلاب الذين تم تكريمهم " أن الإنجار هو ليس فقط النجاح في الماجستير, بل أن الجانب المهم أيضا هوالتحدي حيث هناك إنسان كُردي في زمن إنهيار وسقوط كل شيء وتحت زخم الحرب و اللجوء إستطاع أن يحقق نجاح وهذا النجاح هو محاولة إنبعاث جديدة لنا على مستوى الأفراد ومنحتنا عملية تفكير ومنطق جديد للنظر للحياة بإدوات ومفاهيم جديدة" وعن الوعي الكُردي وتطويره وإستهداف الداخل الكُردي قال شيخو " لدي هم كبير هو المساهمة في استثمار نجاحنا من خلال بناء ورشات عمل كُردية والعمل على تشكيل مراكز تدعم الفكر والبحث في الميادين الكُردية, والتواصل مع جموع الدارسين الكُرد, لكي نستطيع أن نشكل لبنة أكاديمية تستطيع دعم المؤسسات الكٌردية في كُردستان المحررة وخاصة في أربيل والسليمانية ونطمح في المستقبل القريب التواصل مع الجامعات الكُردية هناك وتقديم خدماتنا لها من أجل المساهمة في عملية البناء بالأدوات والمنطق الأوربي في التعليم الذي كسبناه هنا من خلال دراستنا الأكاديمية في الدنمارك"

الطلبة الكُرد في المهجر رأسمال كُردي مهم في خدمة القضية الكُردية.
ومن جهته لفت المحامي الكُردي صالح عيسى عضو حزب الوحدة الديمقراطي الكُردي في سوريا (يكيتي) وأحد المشرفين على الإحتفالية. بإن "الطلبة الكُرد في الخارج هم رأسمال حقيقي ومربح اذا تم استثماره لصالح القضية الكُردية, لأن هؤلاء الطلاب أذا تم دعمهم من قبل الحركة الكُردية هم مشاريع أكاديمية, وعناصر فعالة باسم القضية الكُردية في الجسم الأوربي, فالكُردي ذو التعليم العالي سيكون أدائه وفعاليته لدعمl الحالة الكُردية في الوسط الأوربي أكثر من الكُردي البسيط" وتابع عيسى " أن حركتنا السياسية يجب أن تلتفت لعملية بناء الإنسان الكُردي وتنميته وهذا شيء ليس بالصعب أذا تخلت هذه الحركة عن حالة التراشق وافتعال الخلافات, وعليها الإلتفات إلى دعم شريحة الشباب الكُردي في الغرب من خلال تشجيعهم على الإنخراط في التعليم والإنتساب للأحزاب الأوربية حيث سنكون أمام نتائج مهمة على مستوى المستقبل الكُردي, وخاصة أن البيئة الأوربية توفر كل شيء للإنسان الوافد, ولذلك أمام الكُرد هنا فرصة تاريخية من أجل إعادة التموضع من أجل محاكاة هذه المجتمعات من خلال العلم والثقافة والإنخراط في الحركات الأوربية وكل هذا يتم بدفع وتشجيع من الأحزاب الكُردية للشباب الكُرد"
قصائد وكلمات.. وموسيقى كُردية
وتخلل حفل التكريم وقفة مع الشعر الكُردي, حيث ألقى الشاعر الكُردي الكبير روخاش زيفار عدة قصائد باللغة الكُردية, معبراً من خلالها عن ضرورة ملازمة القضية الكُردية بسلاح العلم والمعرفة, وكما ألقى الشاعر حسن بافي روسيل قصيدة بالكُردية عن قريته الواقعة في عفرين .
وألقيت خلال المناسبة عدة كلمات باسم ممثلية الأحزاب الكُردية والكُردستانية في الدنمارك. معتبرة بإن هذا النجاح هو وسام فخر واعتزاز لكل أبناء كُردستان في الداخل والخارج.. وأن الطالب الكُردي هو بيشمركة في ميدان المعرفة والبناء بعد التحرير, ودوره مكمل للبيشمركة المحارب في ميدان المعركة :
والوفود التي شاركت:
حزب الديمقراطي الكوردستاني - إيران
حزب الإتحاد الوطني الكوردستاني - عراق
فيدراسيون الجمعيات الكوردية في الدنمارك.
حزب الإتحاد الديمقراطي (ب ي د)
حزب الديمقراطي التقدمي الكوردي في سوريا.
حزب الوحدة الديمقراطي الكوردي في سوريا (يكيتي).
واختتمَ حفل تكريم الطلبة, بباقة من الأغاني على إيقاع الموسيقا من الفن والتراث الكُرديين, والتي قدمها كوكبة من الفنانيين والموسيقيين :
فرقة كوباني بقيادة الفنان محمد صالح شيخو.
الفنانون الكُرد ( جكر رش - ولات خوش - نضال شيخو- فراس شيخو (بزق) - بهجت هجان)












أمسية صيفية في الصالون الأحمر  في برلين

أمسية صيفية في الصالون الأحمر في برلين

Oct 16 2018


برجاف|ألمانيا_برلين :şêro zeidan

أقيمت "أمسية صيفية" في الصالون الأحمر في Volksbühne, وناقشت البرلمانية الكُرديةHelin Sommer
في البرلمان الألماني، حول صادرات الأسلحة مقابل سياسة التنمية مع كل من رئيس حقوق الطفل رالف و مايكل ديفيس والقس سيراليون اليمامي ودارت المناقشة واتفقوا جميعاً على أن يوقف صادرات الأسلحة في مناطق الأزمات .
وضمن الندوة قدمت الفنانة الكُردية mavis güneser فقرة موسيقيا .


الصحافة الحرة بحاجة إليكم

الصحافة الحرة بحاجة إليكم

Oct 16 2018

برجاف|أمل عبد العزيز الهزاني
عنوان المقال منقول عن افتتاحية لصحيفة «نيويورك تايمز» الأميركية منتصف أغسطس (آب) الماضي. الصحافة الحرة بحاجة لمن يدعمها ويساندها، وأيضاً ينتقدها إن أخطأت، بحسب مضمون الافتتاحية. من المفارقات، أن الصحيفة نفسها، وقعت في فخ المعلومات المكذوبة التي نُسجت من الإعلام القطري والمؤسسات الصحافية التي تمتلك فيها قطر حصة معتبرة من الأسهم. دون تحرٍ للمصداقية وأصول المهنة، نشر حساب الصحيفة المرموقة في منصة «تويتر» خبراً حول اختفاء المواطن السعودي الصحافي جمال خاشقجي يزعم تورط سعوديين في اختطافه، ولكن بمهنية قامت بتعديل الخبر لاحقاً ونسبته لمصدره. إن كانت «نيويورك تايمز» بقيمها الصحافية وسمعتها الرصينة انزلقت خلف الشائعات واضطرت لحذف أخبارها، فهذا يعني أن الصحافة الحرة فعلاً في خطر.
من السهولة بمكان التلاعب بالأنباء حول شخص مفقود، نظراً لقلة المعلومات الرسمية، أرض خصبة للأقاويل وبث الشائعات والانتهازية. هذا ما حصل تماماً مع حادثة فقدان المواطن السعودي الصحافي جمال خاشقجي الذي خرج من بلاده باختياره للإقامة في الولايات المتحدة الأميركية، واستقبلته صحيفة «واشنطن بوست» الأميركية لكتابة عمود صحافي استخدمه لتسجيل رؤيته الخاصة وملاحظاته الشخصية حول التغيرات الكبيرة وسلسلة الإصلاحات الهائلة الاقتصادية والاجتماعية والثقافية في السعودية. اختار ارتداء قبعة المعارض، لكنه في حقيقة الأمر لم يكن معارضاً شرساً، ولم تكن مقالاته - وإن كانت في صحيفة شهيرة - لتمس قافلة التغييرات التي بدأت في المملكة منذ نحو عامين أو تسيء لصورة المملكة في الخارج.
اليوم جمال خاشقجي مفقود منذ أسبوعين بعد زيارته للقنصلية السعودية في إسطنبول. ولا تزال الجهات الأمنية في تركيا تجري تحقيقاتها في الحادثة. أمر روتيني في مثل هذه الظروف. ولكن لأنه سعودي الجنسية، طالته أقلام المدعّين والمرجفين بأن اختفاءه جاء نتيجة تآمر عليه للتخلص منه. لم يحترموا غيابه كما لم يحترموا حضوره، أذوه بالأكاذيب وتلفيق الحكايات حول أسباب فقده، مما انعكس سلباً وبصورة قاسية على أسرته التي لا تزال تنتظر نتائج التحقيق، واضطرت للحديث علناً بعد أن وصلت الشائعات إلى حد انعدمت فيه المروءة لتقول إنها تثق أن الحكومة السعودية ستولي اهتماماً بابنها المفقود حتى تنكشف ملابسات الحادثة. موقف عاقل في أجواء من الجنون وصخب الافتراءات. إن كانت أسرته، وهي الأقرب إليه والأكثر حرصاً على سلامته ومحبة له أعلنت أنها أوكلت هذا الأمر للحكومة السعودية، وأنها تنتظر إعلاناً رسمياً لنتائج التحقيق، فلا يحق لأحد بعد ذلك المزايدة على موقفها والمتاجرة بمعاناتها في هذا الوقت الحرج. السعودية مثل أي دولة في العالم لديها معارضون في الخارج، ظلوا عقوداً يهاجمونها ولا يزالون يتمتعون بحياتهم مع أسرهم في أماكن إقامتهم، وبعضهم طلب العودة للمملكة وسمح له بكل ترحيب. ومعارضو الحكومة السعودية في الخارج لا يمثلون في حقيقة الأمر ثقلاً سياسياً أو تأثيراً على صنع القرار في الدوائر الدولية الكبرى، فهم ليسوا مثل المعارضة الإيرانية أو الكوبية؛ منظمة ولها مركز اقتصادي وسياسي مؤثر. لذلك اختيار خاشقجي لحياته الجديدة في الخارج، سبقه غيره إليها منذ أعوام، وكانت بمحض إرادته أن يترك وطنه وأسرته ويغادر.
الإعلام القطري الذي قاد حملة الأخبار الملفقة واجتهد في التركيز على القضية والتفرغ لها، كان متأهباً بعد حادثة الاختفاء مباشرة، وقام ببث حزمة معلومات كاذبة ثم جرى محوها، منها تبني روايات بشعة حول قتل الصحافي للتشويش على التحقيق والإساءة لسمعة المملكة دولياً، مستنداً إلى خبرته العميقة مع الجماعات المتطرفة في ليبيا وسوريا ولبنان والعراق ووسائلهم في القتل والتعذيب. هذا الإعلام هو جزء من التفاحة الفاسدة التي على الإعلام العالمي الحر الحذر من ملامستها.
وللتاريخ، فالسعودية مرت أثناء عبورها في بحار المتغيرات العالمية منذ تأسيسها بالكثير من الصخور التي وضعها أعداؤها في الطريق، بعضها ظلت أحجاراً صغيرة من السهل إزاحتها ورميها، وبعضها كانت ملغمة استوجبت الحيطة والحذر والتروي. لكن في كل الأحوال استطاعت المملكة أن تنجو طوال ثمانية وثمانين عاماً. دول ومنظمات ووسائل إعلام وجماعات متطرفة عملت جاهدة ضد استقرار المملكة، إضافة إلى الحروب العالمية والأزمات الاقتصادية، كلها في مجموعها كانت محطات عصيبة، لكنها عبرت منيعة. وللحاضر، فإن المملكة في أفضل حالاتها، ليس على طريق التنمية فحسب، بل تطورها العسكري والأمني وقوتها الناعمة المتمثلة في الإعلام. ويكفي أن اقتصاد العالم أجمع، في انتظار ساعة طرح شركة «أرامكو» السعودية لحصة من أسهمها، وتتسابق مراكز المال الدولية من الصين وروسيا وحتى الولايات المتحدة الأميركية للاستحواذ على نصيب منها.
أعتقد شخصياً، أن أفضل إجراء تم منذ اختفاء جمال خاشقجي هو مشاركة محققين سعوديين في التحقيق في ملابسات الحادثة. خطوة مهمة من الجانب السعودي لإبقاء الحكومتين السعودية والتركية على اطلاع بمستجدات التحقيق، والأخذ بالخبرات، وهي الخطوة التي سبق أن قامت بها الحكومة السعودية بعد مقتل المبتعثة ناهد المانع في بريطانيا قبل أربعة أعوام، في جريمة عنصرية انتهت بالقبض على القاتل بعد عام من التحري.
(المصدر الشرق الأوسط )


بلدية كوباني تصدر تعميماً تلغي فيه طلاء واجهات المحلات التجارية

بلدية كوباني تصدر تعميماً تلغي فيه طلاء واجهات المحلات التجارية

Oct 16 2018



برجاف|كوباني -زوزان بركل

أصدرت بلدية كوباني تعميماً تغلي فيه العمل بدهان واجهات المحلات التجارية باللونين الأزرق الفاتح والأبيض الحليبي بشكل قطري حيث سيتم اختيار الألوان من قبل البلدية لكل شارع على حدى في وقت لاحق.

نائب رئيس بلدية كوباني صالح الكُردي أفاد لـ"برجافFM" بأنه "قبل فترة اصدرنا تعميم عام لطلاء واجهات المحلات التجارية ولكن بعد اجتماع مع إدارة البلدية والمكتب التنفيذي أتفقنا على أنه لا يجوز أن تكون واجهات محلات المدينة بنفس الألوان، وقررنا اصدار إعلان أن المتعهدين عليهم القيام بهذا المشروع، ولكل حارة أن يختاروا لها اللون المناسب والمطلوب، وإعلان المتعهدين سيصدر بتاريخ 20 الشهر حتى 28 وبعدها سيتم تنفيذ المشروع في حال تم الاتفاق مع أي متعهد وليس من الضروري أن يكون متعهد واحد يمكن يكون أكثر من ثلاثة".

وأضاف "نريد من أصحاب المحلات بألا يقوموا بأي عمل لطلاء الواجهات حتى 30 الشهر الجاري،إلى يتم تعميم القرار لاختيار الألوان التي سيتم الاتفاق عليها مع المتعهدين، ونرجو منهم بعدم طلاء محلاتهم لأنه في التعميم الجديد سيتضمن قرار طلاء واجهات المحلات كل حارة مختلف عن الأخرى، وبالأخص شارع التلل سيتم اختيار لون لها يكون قريب من لون المرأة باعتبار شارع التلل متعلق أكثر شيء بالمرأة".


هيئة التربية تواصل توزيع الكتب المدرسية على الطلبة

هيئة التربية تواصل توزيع الكتب المدرسية على الطلبة

Oct 16 2018


برجاف|كوباني -زوزان بركل

تستمر هيئة التربية في كوباني بعملية توزيع الكتب المدرسية على الطلبة بكافة المراحل التعليمية (الإبتدائية والإعدادية والثانوية)، للعام الدراسي 2018-2019.

وبحسب بوزان حمي الإداري في مدارس كوباني :"أنه وصل إلى مخازن الإدارة كل أصناف الكتب لجميع المراحل التعليمية، ومستمرون بتوزيع الكتب على الطلبة بغية تنظيم الإحتياجات المدرسية لجميع المراحل التعليمية".

وبينّ حمي " أنهم بدؤوا بتوزيع الكتب منذ أكثر من 20يوم وهم إلى الآن يواصلون توزيع الكتب المدرسية على المدارس في كوباني وريفها، حيث تم توزيع ما يقارب 27 ألف كتاب في مدارس كوباني"، مشيراً أنه لا يوجد أي تغيرات جذرية في المناهج.


لقاء

لقاء "الشاي" مع ممثلي منظماتنا برعاية برجاف: دستور استحقاق المرحلة

Oct 15 2018

برجاف|هولير-رنا عمر
دعت برجاف ممثلي عدد من منظمات المجتمع المدني السوري العاملة في كُردستان العراق للوقوف على أهم المستجدات في عملية تأسيس "لجنة صياغة" الدستور، وحول لقاء برلين بين نخبةٍ من الشخصيات السورية من المكونات المختلفة لبحث دستور ديمقراطي مصان فيه حقوق الأفراد والمكونات.

وسمي اللقاء بـ "لقاء الشاي" وذلك لإعطاء صبغة ودية وفيه شيء من المصارحة والتعامل المسؤول مع قضايا ناسنا وذلك في مساء يوم الإثنين ١٦ تشرين الأول.

واجتمعت عدد من المنظمات وتبادلت الرؤى والمعلومات حول ما جرى في الجمعية العمومية، وأهمية حضور المجتمع المدني في لجنة صياغة الدستور خاصة بعد أن سُربت معلومات إعلامية حول مماطلة محور استانة-سوتشي لقبول المجتمع المدني في الإنخراط في العملية الدستورية.

وأبدى المجتمعون تخوفهم من إمكانية اللعب بقائمة المجتمع المدني، وتحويلها من كونها قائمة مجتمع مدني إلى كونها قائمة المستقلين والخبراء.

وكان قد حضر ٩ منظمات في مقر برجاف حاملين معهم تخوفهم من كل التطورات على صعيد الدستور وقضايا الساعة الأخرى.

وفرضت قضية تجنيد الأطفال نفسها بقوة على الإجتماع وكون الإجتماع هو اجتماع استحقاق المرحلة تم تأجيل هذا الملف إلى لقاءٍ آخر مخصص لقضايا الأطفال وأهمية أن يكونوا بمدارسهم.

كما تمت المناقشة في اللقاء الذي دام ثلاث ساعاتٍ ونصف تقريباً مسألة تهميش الامم المتحدة ولا سيما اوتشا لمناطق شمال شرق سوريا، وخاصة إنها تماطل في عملية فتح مكتب خاص لشمال شرق سوريا بكُردستان العراق، ما يضعنا أيضاً في هذه القضية أمام استحقاق إعلان " شبكة " منظمات في كُردستان العراق لغاية تبادل المعلومات والتوزع في الخبرات والتزام بالقضايا على نحو السرعة وأكثر جدية وبما يخدم الخير العام.

تجدر الإشارة، إن النقد لم يغب عن الإجتماع، ولذلك تقرر في الإجتماع أن يُعقد لقاء خاص حول بلورة قيم وثقافة المجتمع المدني كورشات تدريبية لكي تكون منظماتنا قادرة على تحمل المسؤولية التاريخية.


Pages