الدنيا..هي أنا بكل المونولوج

ما نريد قوله أنّ الدنيا تعني الكثير، تعني الحياة بالدرجة الاولى، ودعونا نفكر أنّ الدنيا هي المدرسة الكبرى او لنقل جامعة حيث الجامعات أكثر المؤسسات رُقيّاً في حياة المجتمعات والدول.

مصير كُرداغ

أنّ الحدود الكُرديّة مع تركيا هي من الحدود الأكثر أمناً مقارنةً (وحتى عدم المقارنة) مع الحدود السوريةالأخرى. والحق أنّ معالجة وضع عفرين تحتاج الى إرادة محليّة وإقليميّة و دوليّة و محليّة نحتاج إلى عقد اجتماعي-سياسيّ جديد على مستوى المكونات السياسيّة والمجتمعيّة ومع أصحاب المصالح،

تحت أسوار ديار بكر المهدمة

قد يكون هذا الكتاب السردي من أجرأ الكتب وأشدها فرادة وتحدياً، فهو يدور -من خلال عين تركية وأخرى كردية- حول قضية الأكراد والصراع التركي– الكردي داخل تركيا نفسها، وتحديداً في ديار بكر التي شهدت معارك قاسية قتلت فيها جماعات كردية وهجرت ودمرت أملاكها. زارت الروائية بيدار ديار بكر ثلاث مرات بين 2015 و2016، وإحداها مع وفد من المثقفين الأتراك اليساريين والمعارضين،

وفد برلمان كردستان بعفرين: رصّوا صفوفكم وادعموا عفرين

طلب رئيس وفد البرلمان ( وهو من كتلة البارتي في برلمان كوردستان في مؤتمرإعلامي عُقد صباح اليوم إلى جانب هيفي مصطفى رئيسة المجلس التنفيذي في مقاطعة عفرين )من الأحزاب الكُردستانية ترك خلافاتهم ( البينيّة) وتقديم الدعم لكُردستان" عفرين تهاجم الآن من قبل الدّول الغاصبة لكّردستان.. أهل عفرين يُقدمون التضحيّة والهجوم في وقتٍ ليس هناك أيّ صوتٍ تضامني دولي مع عفرين".

عفرين في مواجهة القصف

أن مؤسسات المعارضة السياسيّة كالإئتلاف وما تسمى بـالحكومة "المؤقتة " ترعى الهجوم سياسيّاً في وقت أنّ أهالي عفرين أتخذوا قرار الصمود في وجه أي هجوم مهما تكن مبرراته. ونوهت الإدارة المدنيّة على أنّ الضّحايا غالبيتهم من المدنيين.

المقاربة الدوليّة للهجوم على عفرين

وكان هذا الهم والمقاربة الدولية من هذه الكارثة هو السؤال الأبرز لدى الشارع الكُردي الذي سرعان ما تحوّل الى مساند لمقاومة عفرين. ولعل أسئلة اللحظة تنحصر أنّه، لماذا سكوت المجتمع الدولي بخصوص الهجوم على عفرين؟ وماذا تتوقع من الهجوم، هل سيصدر قرار أممي حول حظر الطيران في شمال وشمال شرق سوريا ؟

مؤتمر سوتشي ..كُردياً!

2018-02-01
ان البيان الختامي لا يشير بتاتاً الى الوجود الكردي ولا يتطرق الى حقوقه ومن الواضح ان البيان لا يعبرعن مسودة الدستور السوري الذي طرحته الروس قبل أشهر وكان هناك حيز للكرد وأيضاً مسالة الإدارات الذاتية ماذا تقول في ذلك ، هل هناك اخفاق كُردي ؟ كان هذ السؤال قد طرح لمسؤوليين والذين يشتغلون في الحقل السياسي الكُردي العام؛

في حضرة"حكايات حارتنا"..كاك برهم علي

لبّ القصة هو كتاب يقارب حجمه ٥٠٠ صفحة، عنوانه "قصص ..حكايات حارتنا" وهو الكتاب الذي يتحدث عن الجميع ولا يتحدث عن أحد في نفس الوقت، من عادة برهم فقط يؤشر إلى مكامن الغلط بالفكاهيّة السياسيّة، هو ينتقد الفعل اذاً ويتطلع إلى الصح في الحياة العامة.

الشتات

سبع سنوات ليست قليلة ان تعيش في حالة من الشتات، في حالة تغترب عن الذاكرة الجمعيّة وهذا دليل على ان الذاكرة الجمعيّة تساهم في بناء الذات على وجه الصحيح ولذلك دعى العلماء والمفكرون إلى أهميّة الانتماء. الشتات لا يساهم في الابناء إذاً ويساهم في اخلال التوزان العام لدى المرء بل ويضعه في مصاف القلق الدائم

تمديد حظر الطيران في كردستان وسياسة كسر العظم

لم تكتف حكومة بغداد باغلاق المطارات امام حركة الملاحة الجوية بل استخدمت كل ما هو متاح لديها من خبث سياسي للانتقام من الشعب الكردي، اذ انه قام بمنعه من الاستيراد والتصدير ولا سيما بمادة النفط من خلال السيطرة على المنافذ البرية، والسيطرة عسكريا على مدينة كركوك الغنية بالنفط تحت امرة قاسم سليماني وبمساعدة الحشد الشعبي المدعوم ايرانيا، كما وقام البنك المركزي العراقي بناء على القرار رقم 58 تاريخ 12/10/2017 الصادر عن مجلس النواب بوقف جميع التعاملات المالية مع كردستان، ومنع البنوك وشركات الحوالات المالية العاملة في بغداد والمحافظات الاخرى من تحويل المبالغ بالعملة الصعبة للاقليم، ليزيد ذلك من تفاقم الازمة المعيشية للمواطنين ويحرمهم من استيراد الاحتياجات اليومية من المواد الغذائية والاحتياجات الضرورية من دول الجوار.